تسلا تهيمن بقوة على سوق السيارات الكهربائية العالمية وتتجاوز مبيعات الشركات الألمانية

بالرغم من التطلعات الطموحة التي أعلنتها شركات صناعة السيارات الألمانية الكبرى في السنوات الماضية للانتقال إلى عصر السيارات الكهربائية ومنافسة شركة تسلا الأمريكية في السوق العالمية، يظل الواقع يؤكد على تواصل تفوق تسلا وتعزيز سيطرتها على هذا القطاع.

ذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن نجاح تسلا لم يقتصر على الحصول على مكانة مرموقة في السوق العالمية.

بل تفوقت مبيعاتها خلال النصف الأول من العام الحالي على إجمالي مبيعات كل من فولكس فاجن وبي.إم.دبليو ومرسيدس بنز جروب وبورشه من السيارات الكهربائية مجتمعة.

تسلا تسيطر على سوق السيارات الألمانية

تسلا-تهيمن-بقوة-على-سوق-السيارات-الكهربائية-العالمية-وتتجاوز-مبيعات-الشركات-الألمانية

وتظهر التحديات التي تواجه الشركات الألمانية في مجال البرمجيات والتقنيات المتقدمة للسيارات الكهربائية، حيث أثرت هذه الصعوبات على قدرتهم على طرح طرز رئيسية للسوق، وأدت إلى تراجع مبيعاتهم في الصين، أكبر سوق للسيارات عالمياً.

بالمقابل، حققت تسلا ومنافستها الصينية بي.واي.دي نمواً قوياً في هذا السوق الحيوي.

لا يقتصر التفوق على السوق الدولية فحسب، بل احتلت تسلا المرتبة الأولى في سوقها الأم، ألمانيا، من حيث حجم المبيعات خلال النصف الأول من العام الحالي.

بينما يترقب العالم نتائج بورشه للسيارات الفارهة في الربع الثاني من العام الحالي ونتائج مرسيدس بنز وفولكس فاجن في اليومين المقبلين.

يتسبب نجاح تسلا في تصعيد الضغط على الشركات الألمانية التقليدية، اللاتي يكافحن للحفاظ على مكانتهن في السوق.

ويُشار إلى أن مبيعات تسلا من السيارات الكهربائية في الربع الثاني من العام الحالي قد تجاوزت مبيعات فولكس فاجن بنسبة تصل إلى 30 نقطة مئوية، معززةً بذلك تفوقها المتنامي في هذا السوق المنافس.

وفي الوقت الذي تتصاعد فيه جهود الشركات الألمانية للتوصل إلى اتفاقات مع النقابات العمالية بشأن إعادة هيكلة مصانعهم لتصنيع السيارات التقليدية وتحويلها إلى منتجة للسيارات الكهربائية.

تعزم تسلا توسيع نطاق نشاطها في ألمانيا وإقامة مصنع جديد في المكسيك.

وبحسب ماتياس شميدت، المحلل المتخصص في أسواق السيارات الألمانية، فإن تسلا تظل في طليعة منافسات السوق العالمية بفارق كبير، حيث تفوقت الشركات الألمانية في جميع الأسواق الرئيسية بلا منازع.

ويُظهر هذا الأمر بوضوح أن الشركات الألمانية تواجه ضغوطاً لزيادة حجم إنتاجها بهدف تحقيق الاستدامة الاقتصادية المطلوبة لجعل السيارات الكهربائية ذات أرباح جيدة.

كما يمكنكم متابعة أحدث اخبار المانيا اليوم بشكلٍ يومي عبر الاشتراك في خدمة الإشعارات لدينا بشكلٍ مجاني.

almanypedia

ألماني بيديا هي موسوعة شاملة لكل المتغيرات والأحداث والمواضيع اليومية التي تهم كافة العرب في ألمانيا وجميع دول أوروبا، وفريق عملنا محترفون ولديهم خبرات حياتية يحاولون نقلها لكم بكل أمانة ومصداقية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
سياسة الخصوصية