ظهور الحيوانات المهددة بالانقراض في بافاريا من جديد.. والسبب!

Diese bedrohten Tierarten kommen in Bayern wieder vor

أعلن مكتب ولاية بافاريا للبيئة أن الحيوانات المهددة بالانقراض في الولاية تعاني من جديد، بسبب التغييرات التي تطرأ على البيئة باستمرار ولا سيما تغييرات المناخ التي تهدد حياة الكثير من الأنواع الحيوانية.

حيث توصل الباحثون البيئيون للكثير من الرؤى الجديدة بشأن الخطر الذي يهدد هذه الحيوانات على سبيل المثال في منطقتي فرانكونيا العليا وفورشهايم.

اخبار-المانيا-بالعربي---ظهور-الحيوانات-المهددة-بالانقراض-في-بافاريا-من-جديد..-والسبب!---ألماني-بيديا

وأكد الباحثون أن حيوان السمندل الناري أو حورية البحر من الحيوانات المهددة بالانقراض بسبب ندرتها، إلا أن هذه الحيوانات تظهر بانتظام في منطقة فورشهايم، على عكس المناطق الأخرى في بافاريا، وذلك بسبب وجود مرض فطري يهدد حياتها.

وفي نفس السياق، تم اكتشاف اليعسوب الناري، للمرة الأولى في منطقة فورشهايم، وأكدت وكالة البيئة أن سبب حدوث ذلك يعود على الأرجح إلى ارتفاع درجات الحرارة.

ومن ناحية أخرى، فإن أعداد أنواع معينة من الفراشات والضفادع، على سبيل المثال الضفادع ذات الأقدام الصغيرة، أو الضفادع الناتيرجاك، أو الصراصير المرقطة، تنخفض بشكل ملحوظ للغاية في منطقة فورشهايم، وذلك بسبب الجفاف المتزايد وتغيرات المناخ المستمرة.

يذكر أن مكتب ولاية بافاريا للبيئة في أوغسبورغ توصل إلى أن منطقة فورشهايم بمناظرها الطبيعية المتنوعة لا تزال تحتوي على مخزون غني من أنواع هذه الحيوانات المهددة بالانقراض.

مطالبة بضرورة زيادة توسيع تدابير الدعم والرعاية للحفاظ على هذه السلالات وحمايتها من الخطر الذي يهدد بإنهاء حياتها.

Louaa Waheed

أعمل في المجال الصحفي منذ 9 سنوات كمحررة صحفية ومحررة ديسك بالإضافة إلى عملي كسكرتير تحرير لمدة عامين، فضلاً عن كتابة المحتوى والمقالات في جميع المجالات سوى العقارات، كما أنني أجيد أعمال الترجمة من الإنجليزية إلى العربية، كما أنني أجيد كتابة القصص القصيرة والفيتشر، أعشق القراءة والكتابة ليس فقط لأنها مجال دراستي ولكنها أيضًا من هواياتي المفضلة، أتطلع دائمًا لتحسين مسيرتي المهنية فقد عملت في العديد من الأماكن التي اعتز بأنني جزء من فريق العمل بها وأسعى دائمًا للبحث عن ما هو جديد لكي أصقل من مهاراتي وخبرتي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
سياسة الخصوصية