ملايين الأطفال في ألمانيا يعتمدون على الضمان الاجتماعي وتزايد للمستفيدين الأجانب

تحتفظ ألمانيا بمشهد اجتماعي يجسّد واقعًا يعتمد عليه ما يقارب مليوني طفل في البلاد، حيث يتلقون الدعم الاقتصادي الأساسي مع آبائهم، وهو عددٌ يُشبه الإحصاءات السابقة لعام 2015، وقد كشف تقييم نُفّذته وكالة التوظيف الاتحادية عن هذه الحقيقة.

أطفال ألمانيا يعتمدون على المعونات

مليوني-طفل-في-ألمانيا-يحصلون-على-مساعدات-الجوب-سنتر

تتجاوز الأرقام البحتة حدود الإحصائيات لترسم لوحة تطورات اجتماعية ملفتة؛ ففي الفترة الحالية، انخفض عدد الأطفال الألمان المستفيدين من مخصصات “معونة المواطن” من 1.57 مليون طفل في عام 2025 إلى 1.03 مليون طفل في مارس 2023.

وفي المقابل، ارتفع عدد الأطفال الأجانب المستفيدين إلى 935 ألفًا، مقارنةً بـ 365 ألفًا في العام 2015. وبذلك، بلغت نسبة الأطفال الأجانب المعتمدين على الدعم الاجتماعي حوالي 48%، مقابل 19% قبل ثماني سنوات.

من جهة أخرى، يظهر اللجوء الذي قدمه أكثر من 300 ألف طفل من سوريا والعراق وأفغانستان وبلدان أخرى إلى ألمانيا منذ عام 2015 أثره على تشكيل الوضع الاجتماعي.

إضافةً إلى وصول حوالي 270 ألف طفل من أوكرانيا اعتبارًا من عام 2022، بعد اندلاع الحرب الروسية.

تحذّر الأصوات السياسية والاجتماعية من تداعيات زيادة المخصصات الاجتماعية، إذ يُعتقد أنها لن تحثّ الأفراد على المشاركة في سوق العمل بل قد تزيد من اعتمادهم على الدعم الحكومي.

يُعارض خبراء في مجال الشؤون الاجتماعية هذا النهج أيضًا، مشددين على أن الفقر بين الأطفال يعكس في الغالب الفقر الذي يعانيه والديهم العاملون.

وبالتالي تكمن التحديات في البحث عن حلول شاملة لهذه القضية المُعقدة.

كما يمكنكم متابعة أحدث اخبار المانيا اليوم بشكلٍ يومي عبر الاشتراك في خدمة الإشعارات لدينا بشكلٍ مجاني.

almanypedia

ألماني بيديا هي موسوعة شاملة لكل المتغيرات والأحداث والمواضيع اليومية التي تهم كافة العرب في ألمانيا وجميع دول أوروبا، وفريق عملنا محترفون ولديهم خبرات حياتية يحاولون نقلها لكم بكل أمانة ومصداقية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
سياسة الخصوصية