شراء اسهم في المانيا من الألف إلى الياء

خطوة شراء اسهم في المانيا ليست عملية عشوائية يمكنك أن تقررها في المساء بينما تجلس مع أصدقائك، ومن ثم تنفذها وتحقق أرباحًا طائلة في اليوم التالي؛ لأن مجال البورصة محفوف بالمخاطر ومثلما يمكنك جني الأرباح عن طريقه، يمكن أيضًا أن تتجرع مرارة الخسارة الفادحة.

لذلك قبل الإقدام على خطوة شراء اسهم في المانيا عليك أولًا أن تقوم بدراسة وافية لسوق الأسهم، تقرأ الكتب وتحضر المحاضرات وتجلس مع مستشارين ليساعدوك على اتخاذ أفضل قرارات الشراء والبيع، وتقلل مستوى المخاطر لأقل درجة ممكنة.

ولكي تعرف أفضل الفرص المتاحة لدخول سوق الأسهم الألماني، وتفهم كيفية شراء الأسهم في ألمانيا ووضع البورصة والاقتصاد هناك، قررنا في ألماني بيديا أن نقدم لك هذا المقال، فنرجو لك أن تحقق منه أقصى استفادة ممكنة.

جدول المحتويات إخفاء

فكرة شراء الأسهم في ألمانيا

شراء-الاسهم-في-المانيا

قبل الدخول في تفاصيل شراء الاسهم في المانيا من المهم أن نفهم ما الذي يعنيه شراء الأسهم من الأساس، ولكي نوضح هذه النقطة لحديثي العهد بعملية الأسهم والتداول فإن شراء الأسهم يعني باختصار امتلاك المشتري جزءًا من الشركة التي قام بشراء أسهمها.

هذه الملكية تمنح المشتري والذي يُطلق عليه أيضًا المساهم حقوق التصويت في قرارات مجلس الإدارة، وإذا كانت ملكيته للأسهم تفوق جميع المساهمين الآخرين ففي هذه الحالة يكون هو المستحوذ الرئيسي على الشركة والمسؤول عن إدارتها.

أما طريقة الربح من شراء اسهم في المانيا فيمكن أن نوضحها بالمثال التالي، إذا افترضنا أن هناك شخص يُدعى “أحمد” قام بشراء أسهم بسعر 60 يورو في شركة مقاولات، واحتفظ بتلك الأسهم لعامين، ثم قام ببيع أسهمه مقابل 160 يورو، فيكون “أحمد” قد ربح هنا 100 يورو من عملية التداول.

يمكنك أيضًا معرفة المزيد عن افضل منصة تداول في المانيا

تاريخ شراء الاسهم في المانيا

شراء وبيع الأسهم في ألمانيا ليست من الأمور الجديدة، بل هناك بُعد تاريخي لهذا الأمر يستحق أن نُلقي نظرة عليه قبل أن نتعمق في طريقة سير هذا المجال في العصر الحديث وشرح طريقة شراء اسهم في المانيا.

يمكننا أن نعود بالزمن لتاريخ التاسع من سبتمبر للعام 1585 يوم أن تجمع التجار وحددوا أسعارًا موحدة للصرف، يتم بناءًا عليها تداول المواد الخام والمنتجات الزراعية بأنواعها والسندات بصورة بدائية لها.

لكن يمكننا القول أن الانطلاقة الفعلية كانت تلك التي تمت في عام 1820، وشهدتها بورصة فرانكفورت حيث تم الاعتماد على البورصة؛ من أجل تمويل مشاريع البنية التحتية الكبيرة، وكان هناك حماس كبير من قبل المواطنين.

في عام 1820 تركز التداول في حصة البنك الوطني النمساوي، الذي حل محله البنك المركزي في عصرنا الحالي، وكان يتم نشر الأسعار في قوائم المجلات، أما تحصيل أرباح الأسهم فقد تم بشكل أسبوعي، مع اعتباره جزء من الحصة الورقية.

عملية شراء اسهم في المانيا والتداول كانت مختلفة عما هي عليه اليوم في ذلك الوقت، حيث تم صياغة مصطلح التداول الأرضي، والذي يعني وجوب حضور كل مشارك في سوق الأسهم بشكل شخصي لإجراء معاملاته.

ومع الوقت بدأت القوانين التي تنظم شراء الاسهم في المانيا بالظهور، البداية مع قانون عام 1843 المتعلق بشركات الأسهم في الأراضي البروسية، لينهي بذلك الطريقة السائدة فيما سبق، والتي كانت تنص على موافقة الملك أولًا على تحويل أي شركة إلى شركة مساهمة يتم التداول عليها في البورصة.

في نفس العام وضعت غرفة التجارة في فرانكفورت مجموعة من القواعد لتنظيم البورصة، ليصبح مفهوم البورصة بموجبها تجمعًا للتجار والوسطاء وغيرهم من الأشخاص؛ بغرض تسهيل إجراء المعاملات التجارية بجميع أنواعها تحت إشراف غرفة التجارة.

وضع عملية شراء اسهم في المانيا وقت الحروب العالمية

كيفية-شراء-الأسهم-في-ألمانيا

خلال فترات الحرب العالمية بدأت الحكومة في قمع ملكية الأسهم، حيث صدر قرار في عام 1914 بموجبه تم حظر نشر قوائم البورصة وتم الاستحواذ بشكل إجباري على الأسهم الأجنبية؛ بهدف تمويل تكاليف الحرب العالمية الأولى عبر سندات الحرب.

بالتوازي مع موجة التضخم الكبيرة التي حدثت في عام 1919 حدث صعود في اسعار شراء الاسهم في المانيا واستمر الصعود حتى العام 1923، إلا أن قررت الحكومة تقييد عملية منح قروض الأسهم للبنوك، لتنهار نتيجة للقرار البورصات الألمانية.

اقرأ أيضًا المزيد عن أهم شروط الاستثمار في المانيا والحصول على الإقامة التجارية

وشهد عام 1933 صعود الاشتراكيين الوطنيين إلى السلطة، وعليه تم فرض قيود على التداول الحر في البورصة، التي تم نقل الإشراف عليها من الولايات إلى الرايخ.

ويصبح في ألمانيا تسع بورصات بدلًا من 21، وقد أوقف النظام النازي تمامًا تنمية السوق الحرة وقرر تطبيق اقتصاد الحرب في كل النواحي.

لكن بحلول العام 1948 وبعد ثلاث سنوات من نهاية الحرب العالمية الثانية، أتى العمل على إصلاح العملة ثماره وبدأت بورصة فرانكفورت تستعيد زخمها السابق، وبدايةً من العام 1957 انتقل تداول البورصة مرةً أخرى إلى قاعة التجارة الكبرى في مبنى البورصة.

دخول التقنية إلى سوق شراء الاسهم في المانيا عن طريق بورصة فرانكفورت للأوراق المالية

بداية العصر الرقمي في البورصة الألمانية ترجع إلى العام 1969، عندما شهدت بورصة فرانكفورت للأوراق المالية دخول نظام الكمبيوتر Börsengeschäftsabwicklung؛ لتوجيه الطلبات وإدراج الأوراق المالية بالعملات الأجنبية.

وفي عام 1987، تم التجديد على مستوى آخر بدخول نظام معلومات الأسعار المحوسبة KISS ليحل محل لوحة عرض الأسعار في غرفة التداول، والتي كانت قيد الاستخدام منذ عام 1964، قبل أن يتم تقديم نظام التداول الإلكتروني بالكامل Xetra عام 1997، ثم يصبح منذ العام 2011 السوق المرجعية الدولية للأسهم الألمانية الكبيرة، بمبيعات تبلغ قيمتها 5 مليار يوميًا.

إذن يمكن القول أن تداول بورصة فرانكفورت يمثل نقطة الاتصال الرئيسية للأسهم الأصغر والأوراق المالية الأجنبية، والصناديق والسندات بالإضافة إلى الشهادات والأوامر التي يديرها المتخصصون.

 أفضل وسطاء شراء اسهم في المانيا

كيفية-شراء-الأسهم-الاقتصادية-في-ألمانيا

بعد أن تعرفنا على تاريخ شراء الاسهم في المانيا ننتقل بك عزيزي القارئ إلى حصة الاقتصاد المعاصر. هنا سوف نتحدث عن أفضل الوسطاء الذين يمكنك عن طريقهم شراء الأسهم في ألمانيا.

يمكنك أيضًا معرفة المزيد عن أوقات دوام بنك شباركاسه Sparkasse Bank

من المهم أن تقضي بعض الوقت في البحث عن وسيط مناسب، فاختر من يقدم لك رسوم تداول منخفضة، كما أنه سيكون جيدًا لو تعرفت على أنواع الدفع التي يقبلها سمسار الأسهم، الذي يعد الحد الأدنى لمتطلبات الاستثمار، دعونا فيما يلي نتعرف على الخيارات المتاحة لـ أفضل وسطاء شراء اسهم في المانيا.

eToro

هو أحد وسطاء شراء اسهم في المانيا يقدم خدماته عبر الإنترنت، في فئات شراء الأصول وكذلك الأسهم وصناديق الاستثمار والعملات المشفرة والفوركس والسلع والمؤشرات.

ومن أهم مميزاته أن العمولة عند التعامل معه 0%، أما الحد الأدنى الذي يمكنك به شراء الاسهم في المانيا عبر eToro فهو 10 دولارات فقط.

يوفر لك eToro إمكانية العمل مع أكثر من 100 شركة مدرجة في بورصة فرانكفورت للأوراق المالية، مثل شركة سيمنز الالمانية ومرسيدس بنز وبي إم دابليو.

وهو قادر أيضًا على مساعدتك في دخول سوق الأسهم في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا وفرنسا وهولندا والمملكة العربية السعودية وهونغ كونغ.

يمكنك إلقاء نظرة على الموقع الإلكتروني لـeToro من خلال الرابط التالي.

الوسطاء التفاعليون

توفر لك منصة Interactive Brokers أو الوسطاء التفاعليون الفرصة للوصول إلى أكثر من 10 آلاف سهم من عشرات الأسواق الدولية، ولا يوجد أي حد أدنى للإيداع المطلوب للبدء، كما أنه لا يتم تطبيق رسوم الحساب المستمرة.

سوف تجد المزيد من المعلومات عنهم على موقعهم الإلكتروني من خلال الرابط التالي.

DEGIRO

من وسطاء شراء اسهم في المانيا منخفضي التكلفة، وتمنحك فرصة الوصول إلى الأسواق الأمريكية، وقد بلغ عدد العملاء الذين وضعوا ثقتهم في هذه المنصة حوالي 2 مليون عميل.

وتقدم DEGIRO مجموعة مختارة من صناديق الاستثمار الخالية من العمولة، والتي يتم تحديثها بشكل شهري، ولا تفرض حد أدنى للإيداع أو السحب، لكن العملية فقط تستغرق بضعة أيام كي تكتمل.

يمكنك زيارة موقعهم الإلكتروني عبر الرابط التالي.

اقرأ أيضًا المزيد عن فتح حساب في بوست بنك المانيا Deutsche Post Bank

تطبيق Trading 212

من أفضل خيارات شراء اسهم في المانيا تطبيق Trading 212 الذي يمكنك تنزيله بشكل مجاني من على آبل ستور أو جوجل بلاي.

وهو خيار مناسب لمن يرغبون في الاستثمار والتداول خلال التنقل، وعن طريقه يمكنك الاستثمار في الأسهم دون دفع عمولة، كما أن الحد الأدنى من متطلبات تجارة الأسهم هو 1 يورو.

وعبر Trading 212 سوف تجد أكثر من سبعة آلاف سهم وصندوق استثمار مدعوم، في أسواق ألمانيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية وهولندا وفرنسا وإسبانيا والنمسا أيضًا.

ويتم الاحتفاظ بالأرباح في حسابات مصرفية منفصلة وحمايتها بشكل كامل.

تعرف على المزيد حول التطبيق من خلال الرابط التالي.

XTB

من وسطاء شراء الاسهم في المانيا يقدم XTB المساعدة والمشورة في عمليات الشراء والبيع، ويوفر لك إمكانية التعامل مع 1500 صندوق أسهم دون أي عمولات.

وتشمل الأسواق التي يدعمها ألمانيا والمملكة المتحدة وفرنسا والدنمارك وسويسرا والولايات المتحدة الأمريكية، ويمتاز هذا الوسيط بسرعة إجراءات التداول التي يقدمها لعملائه.

لكن من ناحية أخرى يطلب XTB حد أدنى مرتفع من حصص التداول بالمقارنة مع المنصات الأخرى، على سبيل المثال تتطلب الأسهم الألمانية حصة لا تقل عن 50 يورو، فيما تأتي الأسهم البريطانية مع حد أدنى أعلى عند 100 جنية استرليني.

قم بزيارة موقعهم الإلكتروني عبر هذا الرابط.

TradeStation

وسيط أسهم شهير مقره الولايات المتحدة الأمريكية، لكنه يمتلك فرعًا مهمًا في ألمانيا يساعد المساهمين على الوصول والتعامل مع آلاف الأسهم.

يسمح TradeStation للمساهمين الألمان بشراء الأسهم الأوروبية نظير عمولة 0,12% فقط لكل شريحة، أما الحد الأدنى لمتطلبات التجارة لكل طلب فتبلغ قيمته 1,75 يورو فقط.

يمكنك أيضًا معرفة المزيد عن شروط الاستثمار العقاري في ألمانيا والإقامة التجارية

حسنًا، إذا أراد مساهم ألماني شراء أسهم في بورصة المملكة المتحدة عبر TradeStation فكيف يتم التعامل؟

سوف يتمكن من فعل ذلك بنفس العمولة 0,12%، مع تحديد الحد الأدنى للتداول عند 1,50 جنية استرليني، كما يمكن تداول الأسهم بسعر 0,007 دولار للسهم بحد أدنى 1,50 دولار.

وعن اتساع أعمال TradeStation فهي لا تقتصر على الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وألمانيا فقط، بل تمتد لتشمل النمسا والبرتغال وإيطاليا أيضًا.

يمكنك زيارة موقعهم الإلكتروني عبر هذا الرابط.

AvaTrade

خيار المخضرمين والخبراء في بيع وعمليات شراء اسهم في المانيا الذي يمنح مستخدميه الفرصة لتداول مئات الأسهم بعمولة 0%، مع ملاحظة أن أغلب الفرص التي يقدمها للمساهمين تكون في بورصة الولايات المتحدة الأمريكية.

وعليه يمكن القول أن هذا الوسيط قد لا يناسب المبتدئين في مجال التداول، وكذلك الراغبين في التوسع داخل أسواق أخرى بخلاف الولايات المتحدة.

قم بزيارة موقعهم الإلكتروني عبر هذا الرابط.

كيفية شراء الأسهم في ألمانيا

شراء-اسهم-في-المانيا

بعد أن تعرفنا على تاريخ شراء الاسهم في المانيا وبورصتها، واخذنا جولة لمعرفة أهم وسطاء شراء اسهم في المانيا حان الوقت للتعرف على كيفية شراء الأسهم في ألمانيا عبر مواقع هؤلاء الوسطاء.

اقرأ أيضًا المزيد عن تعرّف على طريقة تفعيل بطاقة ماستر كارد الذهبية في المانيا

عملية شراء الاسهم في المانيا تمر بثلاث خطوات، يتعين عليك الالتزام بها خطوة بخطوة، وهي ما يلي:

  • شراء اسهم في المانيا وفتح حساب

لكي تشتري أسهم في ألمانيا، عليك أولًا أن تقوم بفتح حساب لدى وسيط منظم دون دفع أي عمولة.

سوف تقوم بعدها بإدخال بعض المعلومات الشخصية وتفاصيل الاتصال، ثم اختر اسم المستخدم وكلمة المرور؛ لإكمال عملية تسجيل الحساب.

  • شراء الاسهم في المانيا وإيداع الأموال

قم بإدخال مبلغ الإيداع الذي تريده، واختر من بين بطاقة الائتمان أو حساب Paypal أو التحويل المصرفي أو أي نوع تحويل آخر لإيداع المبلغ.

  • بدء البحث عن أنسب الأسهم للشراء

سوف تكون مستعدًا الآن للبحث عن أنسب الأسهم، التي يمكنك بدء عملية الشراء والاستثمار فيها، فتقوم بفتح الموقع وتضغط على “بحث”، سوف تظهر لك قائمة كاملة عن الأسهم لتختار منها.

  • إتمام شراء اسهم في المانيا

بعد اختيار السهم، قم بالنقر على “تداول” ليظهر لك مربعًا تكتب فيه حصة الاستثمار المطلوبة، وإذا كانت أسواق الأسهم مفتوحة في ذلك الوقت، فسوف يتم فتح التداول على الفور.

طريقة اختيار أفضل الأسهم للشراء في ألمانيا

تشمل إجابتنا على التساؤل حول كيفية شراء الأسهم في ألمانيا توضيح طريقة اختيار الأسهم التي تمثل أفضل الفرص الاستثمارية للمساهمين.

يمكنك أيضًا معرفة المزيد عن الرقم الضريبي في المانيا والفارق بينه وبين المعرف الضريبي

وهنا من المهم أن نؤكد مرة أخرى على ضرورة إجراء بحث وافي قبل الشراء. إليك بعض النصائح التي قد تساعدك في هذه المرحلة.

اختيار الأسهم منخفضة القيمة عند شراء اسهم في المانيا

هناك بعض الشركات التي تطرح أسهمها للتداول بأقل من قيمتها الحقيقية، فتكون تلك الشركات فرصًا مميزة للاستثمار في البورصة وشراء أسهم جيدة بسعر منخفض.

عليك كي تتمكن من تمييز هذه الأسهم أن تنظر إلى وضع السوق بشكل عام، وتترقب الوقت الذي تنخفض فيه قيمة الأسهم في الشركات التي تعلم أنها قوية وذات سمعة طيبة لتقوم بالشراء.

فالتداول استثمار على المدى الطويل وأنت تحصل على السهم اليوم بسعر منخفض لتبيعه لاحقًا بسعر مرتفع.

على سبيل المثال، خلال العام 2022 انخفضت قيمة أسهم العديد من الشركات القوية مثل أمازون وتسلا بنسب تراوحت ما بين 30 وحتى 50%.

لكنك تعلم قيمة هذه الشركات ومدى تأثيرها في السوق وأنها من المؤكد سوف ترتفع في المستقبل؛ لذا فالوقت المثالي للشراء في هذه الشركات كان وقت الانحدار الكبير الذي حدث في قيمة أسهمها.

اقرأ أيضًا المزيد عن أفضل 8 مواقع شراء قطع غيار سيارات من المانيا

القطاعات الأساسية هي الأفضل لشراء اسهم في المانيا

هناك بعض القطاعات لا يتم الاستغناء عنها، والأرجح أنها تعمل بشكل جيد حتى لو حدثت حالات تدهور في الاقتصاد مثل شركات الأدوية، فمن المستحيل أن ينتهي احتياج الناس إلى قطاع الأدوية، وعليه يُصنف أنه من المحافظ الاستثمارية المستقرة.

هامش الشركات النامية

تذكر دائمًا الحكمة التي تقول “لا تضع كل البيض في سلة واحدة”، لذا فعند شراء اسهم في المانيا أو غيرها، عليك أن تُنوع خيارات الشراء الخاصة بك، ولا تضع كل المبلغ المخصص للاستثمار في خيار واحد فقط.

بناءًا عليه كما خصصت مبلغًا للشركات المستقرة، عليك أيضًا أن تخصص جزءًا آخر من المبلغ الذي ترغب في استثماره للشركات المتوقع أن تحقق نسبة نمو جيدة في السنوات القادمة.

ولعل أبرز الأمثلة على هذا الأمر هؤلاء الذين قاموا بشراء أسهم في شركة تسلا عندما طُرحت للاكتتاب أول مرة عام 2010، اليوم معدل النمو والربح الذي تحقق فيها يبلغ 16000%.

نصائح للمبتدئين قبل شراء اسهم في المانيا

_أفضل-وسطاء-شراء-اسهم-في-المانيا

قبل المضي قدمًا في شراء الاسهم في المانيا عليم أن تتوخى الحذر إذا كنت مبتدئًا، وأن تحاول التعلم أولًا قبل المجازفة لتجنب الخسائر، اتبع النصائح التالية:

  • قم بإنشاء حساب تجريبي مجاني أولًا؛ لتعتاد عليه وتتعرف على طريقة استخدامه دون مخاطره.
  • سيكون من الجيد لو تتحقق من صندوق مؤشر الأسهم، إذا نظرت على DAX مثلًا سوف تجد تتبعًا لأكبر 40 شركة مدرجة في البورصة الألمانية.
  • وتوجد مؤشرات أخرى مثل Dow Jones وS&P 500 يمكن الاعتماد عليهم إذا كنت ترغب في الاستثمار داخل البورصة الأمريكية.
  • من المهم للغاية أن تقوم بتفعيل أوامر إيقاف الخسائر؛ نظرًا لأنه من الطبيعي ألا تحقق جميع أسهمك أرباح، وعليه تتولى هذه الخاصية تحجيم الخسائر، فعلى سبيل المثال إذا بلغت حجم خسائرك 3%، فسوف يقوم الوسيط بإيقاف تعاملاتك مباشرة كي لا تخسر أكثر.

يمكنك أيضًا معرفة المزيد عن أفضل 10 أفكار مشاريع صغيرة في المانيا في المنزل

أسهم ننصح بمراقبتها في ألمانيا

كي نسهل عليك عملية البحث اللازمة قبل شراء اسهم في المانيا قمنا بإجراء بحث جزئي نيابة عنك، لنقدم لك اقتراحات لأفضل أسهل يجب عليك مراقبتها وبدء التداول عليها خلال العام.

  1. دويتشه تليكوم: يقدم عملاق الاتصالات الألماني عوائد أكثر جاذبية في البورصة الألمانية، وقد نجحت الشركة في البقاء داخل المنطقة الخضراء بنسبة 4%، رغم الأزمة الاقتصادية التي حدثت خلال العام 2022.
  2. شركة بوما: العلامة التجارية الرياضية الشهيرة، التي تُعد ثالث أنجح العلامات التجارية الرياضية على مستوى العالم بعد أديدس ونايكي.
    • نجحت بوما في التفوق على الركود الذي حدث في سوق الملابس الرياضية خلال السنوات الخمس الماضية، لتزيد قيمتها بنحو 90%.
    • وفي بوما تجد فرصة استثمارية كبيرة؛ لأن سعر السهم انخفض بأكثر من 32% من قيمته خلال العام الماضي، وهو ما يُرجعنا للقاعدة التي تحدثنا عنها، أن نشتري في الشركات الناجحة عندما يخفض سعر الأسهم فيها.
  3. أمازون: رائد التجارة الالكترونية في المانيا وعلى مستوى العالم، به فرصة كبيرة لعملية شراء الاسهم في المانيا مع انخفاض سعر سهم امازون بنحو 40% خلال العام الماضي، ومع ذلك بالنظر إلى الخمس سنوات السابقة فقد بلغ حجم النمو في امازون 110%، مما يجعلها فرصة استثمارية ممتازة.
  4. تسلا: الشركة الشهيرة التي يمتلكها رجل الأعمال إيلون ماسك، وقد حدث انخفاض مؤقت في سعر أسهمها؛ بسبب الظروف الحالية للسوق المليئة بالخوف وعدم اليقين.
    • مما جعل سعر السهم ينخفض إلى أقل من 45% من قيمته الحقيقية، لكن تسلا تظل فرصة استثمارية لا غبار عليها وقد أخبرناك قارئنا العزيز عن حجم النمو الرهيب الذي حققته منذ العام 2010.
  5. Coinbase: من أكبر بورصات التشفير وأكثرها شعبية على مستوى العالم، يعتمد الشراء فيها على مدى إيمان المستثمر بجدوى البيتكوين وفرص نجاحه في المستقبل، يراها البعض فرصة عالية المخاطر وأن البيتكوين سوف ينهار في المستقبل، فيما ينظر البعض الآخر على أن المستقبل للبيتكوين وأن الجميع سيتجه للعملات الرقمية؛ لذا قيم الموقف واتخذ قرارك، يمكنك سؤال الخبراء في هذا الأمر.
  6. شركة Bayerische Motoren Werke (BMW): عملاق صناعة السيارات الفاخرة، التي تعد أحد أكثر الأسهم شعبية في ألمانيا، توجد لديك فرصة كبيرة لتقوم بعملية شراء اسهم في المانيا داخلها الآن مع انخفاض سعر السهم عن قيمته الحقيقية بنسبة 15%.
  7. وول مارت: إذا كان يغلب على خياراتك التحفظ، فسوف يكون الاستثمار في أكبر متاجر الجملة والبقالة في الولايات المتحدة الأمريكية خيارًا جيدًا بالنسبة لك، الأسهم متاحة للتداول في البورصة الألمانية.
    • وهي مناسبة لفترات عدم اليقين الاقتصادي التي نعيش اليوم في إحداها. مع تحقيق وول مارت نسبة نمو بلغت 58% خلال السنوات الخمس الماضية.
  8. شركة Apple: العلامة التجارية العالمية ذات النمو المرتفع والمركز النقدي القوي، رغم المعاناة التي تعرض لها السهم خلال العام 2022.
    • إلا أن هذا يمنحك فرصة استثمارية ممتازة بانخفاض السهم إلى نحو 30% عن قيمته الفعلية، لكن لا غبار على استمرار Apple ونجاحها؛ لذا لديك فرصة للاستثمار في شركة بلغ حجم النمو فيها 260% خلال السنوات الخمس الماضية.
  9. شركة NVIDIA: الرائدة في وحدة معالجة الرسومات GPUs، والتي تشارك في صناعة الروبوتات والمركبات ذاتية القيادة ومعدات تعدين العملات المشفرة والحوسبة المتسارعة، أي أنها تعمل في الصناعة المتعلقة بتكنولوجيا المستقبل.
    • حققت NVIDIA نموًا بلغ أكثر من 300% خلال السنوات الخمس الماضية، مما يجعلها خيارًا رائعًا لمن يريد شراء اسهم في المانيا فهو سيكون أمام شركة تحمل الكثير من الزخم، وسقف التوقعات بالنسبة لها مرتفعًا للغاية.

اقرأ أيضًا المزيد عن تعرّف على كيفية الشراء من امازون المانيا Amazon.de

أسئلة شائعة عن شراء اسهم في المانيا

هل يمكن شراء اسهم في المانيا مقابل بنس؟

البنس هو ما يعادل القرش في عملتنا، بالطبع لا يعادله في القيمة لكنه مثال للتوضيح، على أي حال هناك بعض الأشخاص يبحثون عن أسهم مقابل بنس واحد؛ خوفًا من تقلبات السوق وطبيعته المتضاربة.

لتشتري هذه النوعية من الأسهم بالذات وأنت مازلت مبتدئًا، تريد التجربة بأقل المخاطر قم بالاستعانة بأحد الوسطاء الذين تحدثنا عنهم في هذا المقال.

هل شراء اسهم في المانيا عملية خاضعة للضرائب؟

نعم، فعلى الأرجح أن تقوم شركات الوسطاء بالاحتفاظ بحوالي 25% من أرباح رأس المال وتوزيعات الأرباح لسداد الضرائب، كما توجد رسوم إضافية تصل قيمتها إلى 5,5%، عليك أن تبحث مع الوسطاء الدوليين لتتعرف على وضعك من الضرائب في المانيا قبل بدء التداول.

هل توجد امتيازات يحصل عليها المستثمرون الألمان؟

نعم، توفر الضرائب للمستثمرين الألمان إمكانية الاستفادة من بدل أرباح رأسمالية بشكل سنوي تبلغ قيمتها 801 يورو، وترتفع لتصل إلى 1602 يورو للمتزوجين الذين يتقدمون معًا.

هل يمكنني شراء أسهم أمريكية في ألمانيا؟

نعم، يمكنك بمساعدة الوسطاء الوصول إلى أسهم جيدة في بورصة ناسداك ومؤشر نيويورك والتداول فيها من ألمانيا.

هل يمكن للأجانب شراء الاسهم في المانيا أم لا؟

نعم، مع ملاحظة أن هذا الأمر يعتمد على جنسية المساهم والوسيط الذي يعتمد عليه.

كيف يمكن شراء الأسهم الدولية في ألمانيا؟

عليك أن تعتمد على أحد الوسطاء؛ كي تتمكن من الاستثمار في الأسهم الألمانية عبر الأسواق الدولية؛ لأن الوسيط بمثابة الموطن للآلاف الأسهم الخالية من العمولات، في الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وهونغ كونغ وغيرها الكثير من البورصات الأوروبية.

almanypedia

ألماني بيديا هي موسوعة شاملة لكل المتغيرات والأحداث والمواضيع اليومية التي تهم كافة العرب في ألمانيا وجميع دول أوروبا، وفريق عملنا محترفون ولديهم خبرات حياتية يحاولون نقلها لكم بكل أمانة ومصداقية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
سياسة الخصوصية